“فيديو متداول ثم توضيح فاعتذار”.. القصة الكاملة لأزمة العسيلي مع أحد معجبيه

كتبت – إيمان طرطور 

منذ أمس والفنان محمود العسيلي حديث مواقع التواصل الاجتماعي، تغريدات كثيرة بين مؤيدي ومعارضي، بين قابل لاعتذاره ورافضه، بسبب واقعة رفض العسيلي للتصوير مع أحد معجبيه، ونرصد لكم في هذا التقرير القصة الكاملة لأزمة العسيلي..

البداية كانت أمس حين انتشر فيديو بموقع تويتر، من إحدى حفلات العسيلي، وظهر في الفيديو وهو يرتدي جاكت جلدي، ما يعني أن الفيديو تم تصويره في وقت سابق، على أقل تقدير في الشتاء الماضي، تم تداول الفيديو بشكل واسع وحقق رواجا كبيرا، وظهر فيه العسيلي وهو يرفض التصوير مع أحد حضور الحفل، إذ قال: “إنت معاك واسطة، إنت جامد جدا مثلا، أتصور معاك وأسيب الباقيين”، بعدها نشر العسيلي ردا مقتضبا على الفيديو قال فيه: “الصورة مش كاملة، أنا محبتش أتصور مع حد وأسيب الباقي”.

التوضيح
بعد تواصل الهجوم عيله، نشر الفنان محمود العسيلي، عبر حسابه الشخصي بموقع “تويتر”، ردًا على الفيديو، حيث كتب: “حضرتك فاهم الموضوع غلط خالص.. دي كانت حفلة كبيرة جدًا فيها مئات الطلبة وواحد منهم مصمم يتصور ولو أتصورت معاه مش هاغني لأني لازم أتصور مع كل الناس اللي في الحفلة.. بأقوله اشمعنا هاتصور مع حضرتك أنت بس.. من فضلكم ماتحكموش على حاجة إنتو مش فيها.. وشكرا”.

الاعتذار
ولم يشفع التوضيح للعسيلي، وزادت نبرة الهجوم ضده، ما اضطر العسيلي للاعتذار، حيث وجه الفنان محمود العسلي اعتذارا لجمهوره، وعلق على صفحته بموقع تويتر: “أي فنان عارف إنه من غير جمهوره هو ولا حاجة وصفر على الشمال وإن من تواضع لله رفعه”.

وتابع: “بعتذر بشدة لكل الناس اللي اتضايقت من الفيديو اللي انتشر، وأنا بعترف إني كنت غير موفق تماما في اختيار الألفاظ، ولكن الصورة والله ناقصة وكانت كل نيتي عدم تمييز حد عن حد أثناء الحفلة، أنا آسف مرة تانية”.

تأييد وهجوم
الفنانون انقسموا بسبب الفيديو، بينهم من هاجمه مثل الفنان رامي صبري الذي كتب:” ماينفعش أبدا الفنان يتعامل مع جمهوره بقلة ذوق، لأن ببساطة الجمهور هو اللي بيخليك نجم ويكبرك”، وكذا الفنان محمد عطية والفنان أحمد وفيق ونورين كريم ولميس سلامة، وهاجمته الإعلامية ريهام سعيد بشدة مقارنة بين موقفه وموقف الفنانة آديل التي قبلت يد إحدى معجباتها في سيدني، كما عادت لتقول له: “تعلم من تامر حسني الأستاذ”، فيما دافع عنه الفنان أحمد صلاح السعدني.