عاجل محاكمة الجدة السفاحه ٧ اكتوبر المقبل المتهمة بتعذيب الطفلة “جنة وأماني”

كتبت: شيماء زين العابدين

حددت محكمة استئناف المنصورة جلسة 7 أكتوبر القادم لبدأ أولى جلسات الجدة المتهمة بتعذيب وحرق حفيدتيها بمنطقة شربين بمحافظة الدقهلية.

وتحدد أن تنظر المحاكمة أمام الدائرة السادسة بمحكمة جنايات المنصورة.

وكان النائب العام المستشار حمادة الصاوي قرر إحالة الجدة المتهمة بتعذيب حفيدتها جنة للمحاكمة الجنائية العاجلة.

ونسب للجدة المتهمة صفاء عبد الفتاح تهمة ضرب وتعذيب حفيدتيها الطفلتين جنة محمد سمير، 5 أعوام، وأماني محمد سمير، 6 أعوام، وإحداث إصابات بهما أدت إلى وفاة الأولى.

وذكر بيان للنائب العام بشأن التحقيقات في القضية، أن النيابة تلقت بلاغا من مستشفى الشربيني العام بوصول الطفلة جنة محمد سمير مصابة بأنحاء مختلفة من جسدها وحروق بمواضع عفتها، وبسؤال الطفلة قبل وفاتها أقرت بقيام جدتها بالتعدي عليها وإحداث إصابتها.

وكشفت تحقيقات النيابة انفصال والدي الطفلتين وتولي جدتهما المتهمة حضانتهما لفقدان والدتهما الإبصار، وأكدت أقوال الطفلتين وشهود الواقعة أن الجدة المتهمة دأبت على تعذيب الطفلتين بالضرب والحرق، بينما أوضحت الطفلة أماني أن الاعتداء عليها جرى بأدوات صلبة.

وأكدت تقارير الطب الشرعي إصابة الطفلة الأولى بحروق نارية من الدرجات الثلاث بالظهر ومناطق عفتها وكدمات حول كاحلها الأيمن، وثغريمها نتيجة تقييدها بقوة وأن الإصابات جرت خلال فترات زمنية متتابعة تؤكد الاعتياد والتكرار بقصد التعذيب وأن الوفاة وقعت بسبب تلك الإصابات ومضاعفتها التي أدت إلى فشل في وظائف جسمها وانتهى بهبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية، كما ثبت لأطباء الطب الشرعي إصابة الطفلة الثانية بحروق نارية من الدرجتين الأولى والثانية بمواضع عفتها وكدمات بأنحاء مختلفة من جسدها نتيجة التعدي بأدوات صلبة، واعترفت الجدة المتهمة بضربها وحرقها لحفيدتيها باستخدام أدوات صلبة وادعت أن ذلك الإيذاء البدني كان لتربيتهما.