الرياض – (د ب أ):

قالت صحيفة سعودية اليوم الخميس إن اختفاء السعودي جمال خاشقجي في تركيا يزيد من مخاوف السياح السعوديين ويعزز عزوفهم.

واعتبرت صحيفة “عكاظ” السعودية أن الأرقام تثبت أن “تركيا ليست آمنة” وأن “الاغتيالات والجرائم وضعتها ضمن أكثر عشر دول في معدل جرائم القتل”.

وذكرت الصحيفة فى مقال بقلم خالد طاكشندي أنه :”مع اختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي في إسطنبول، وبعيداً عن الفبركات الإعلامية وعشرات الروايات الكاذبة التي ضختها أبواق النظام القطري والإخوان المسلمين عن سيناريوهات اختفاء خاشقجي، تزيد القضية من قلق السياح السعوديين وقاصدي تركيا في العطلات الرسمية، في ظل ارتفاع كبير في عدد الجرائم المروعة التي شهدتها البلاد أخيرا”.

ووفقا لبيانات ذكرتها الصحيفة فإن “الأراضي التركية احتضنت 3 آلاف و494 جريمة باستخدام أسلحة نارية خلال العام الماضي، ونتج عنها إصابة 3 آلاف و529 شخصا ومقتل 2187 شخصا”.

وأشارت إلى أن “ما يزيد قلق السياح السعوديين والخليجيين هو أن أكبر المدن التركية والواجهة السياحية الأولى للبلاد إسطنبول، حلت في صدارة المدن التركية من حيث أعداد القتلى والمصابين بنحو 250 حالة وفاة و316 إصابة، وجاءت العاصمة أنقرة في المرتبة الثانية بمعدل 123 وفاة و195 إصابة، تلتها أزمير في المرتبة الثالثة بواقع 114 وفاة و91 إصابة”.

وشهدت الأيام الماضية تزايدا في تبادل الاتهامات الإعلامية بين الجانبين السعودي والتركي في ظل استرار اختفاء خاشقجي بعد دخوله قنصلية بلاده في اسطنبول الأسبوع الماضي.

وتؤكد السلطات السعودية أن خاشقجي اختفى بعد خروجه من القنصلية، بينما تؤكد المصادر التركية أنه لم يخرج من القنصلية بعد دخولها الأسبوع الماضي لاستخراج بعض الأوراق وتشير إلى أنه ربما قُتل فيها وتم إخراج جثته.