شباب الصحفيين :مني سيف ضيعت آلاف الشباب

 

كتبت – هدي العيسوي

أكدت جبهةشباب الصحفيين إن الشعب المصري العظيم لقن الناشطة الوهمية مني سيف درسا قاسيا في الوطنية الخالصة و المخلصة للبلاد وكشف ألاعيبها الشيطانية من خلال السوشيال ميديا حيث وجهوا لها رسائل نارية حول شقيقها المحبوس ووالدتها التي ضيعت الأسرة بالكامل وأسر أخرى. قال هيثم طوالة رئيس الجبهة في تصريحات صحفية اليوم :إن الرسائل التي توقفت عندها من ضمن المئات تتمثل في ردود نارية عليها “إذا كان اخوكي في السجن فأمك هي السبب. الذي جعلتة يقوم بتنفيذ مخططات عدائية ضد البلد. وان شقيقك بحالة جيدة والمسجونين يتم رعايتهم والتعامل معهم بشكل آدمي وهذا ما رصدتة العديد من ممثلي حقوق الإنسان والمرافقين لهم في زياراتهم المفاجئة للسجون. أضاف طوالة :يا منى كم شخص بسببك فقدوا وظائفهم ومستقبلهم وكم أسرة أدى الخراب الذي تسببتم فية إلى ضياعها وعدم حصولها حتى على جاكت وشال مثل الذي ترتديه والدتك بأغلى الأسعار. قال رئيس الجبهة :يا منى عندما تفكري في شقيقك فكرى في الآلاف الذين تسببتي في ضياعهم والذين تحاولون الأن أن تعيدوا ما فعلتوة من قبل وعليكي أن توجهي هجومك إلى والدتك ثم إلى نفسك لربما تشعري بالندم وتعودي إلى الحياة الطبيعية الشريفة. وانتي تفكرين الآن في الهواء النظيف لشقيقك وتنكرين ما فعلته والدتك وشقيقك قبل ذلك في البلد والتي كادت بسببك وامثالك أن تضيع