بروتوكول تعاون بين التضامن والسكان لتوفير وتشغيل مبانٍ تستخدم كحضانات بالمدن الجديدة للقطاع الخاص

كتب – محمد عادل حبيب

شهدت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التضامن الاجتماعي وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، التابعة لوزارة الإسكان، لتوفير وتشغيل مبانٍ تستخدم كحضانات بالمدن العمرانية الجديدة للقطاع الخاص.

ووقع البروتوكول كل من الأستاذ محمد عثمان رئيس قطاع الشئون المالية والإدارية والتنمية البشرية وشئون المديريات بوزارة التضامن الاجتماعي والدكتور مازن حسن، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لقطاع الشئون المالية والإدارية.

وأعربت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، عن سعادتها بتوقيع البروتوكول مؤكدة أنه يمثل نقلة نوعية في التعامل مع قضية إنشاء الحضانات، مشيرة إلى أننا نحتاج تدخلات بشكل غير تقليدي للتغلب على أزمة عدم وجود اماكن مناسبة بالقدر الكافي والمواصفات المناسبة.

وقالت: إن توقيع هذا البروتوكول يُمثل نقلة نوعية فى التعامل مع الحضانات بأسلوب غير تقليدى، وهناك فرصة كبيرة للتعاون فى هذا المجال مع وزارة الإسكان، مشيرة إلى أن الحضانات تساهم في النمو العقلي والنفسي للأطفال، وتؤهلهم للمراحل التعليمية اللاحقة، كما أنها توفر العديد من فرص العمل للسيدات.

وتقوم وزارة التضامن الاجتماعي وفقا للبروتوكول بالإشراف على الترخيص والتشغيل لهذه الحضانات وفق المعايير التي انتهت الوزارة لوضعها في إطار المشروع القومي لتنمية الطفولة المبكرة.