للسنة الحادية عشرة، نظمت هيئة البحوث العسكرية، المعرض السنوي الحادي عشر للثقافات العسكرية “ذاكرة أكتوبر 2018” والذي يقام في الفترة من 8 وحتى 11 أكتوبر الجاري، ببانوراما حرب أكتوبر، في إطار احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الـ45 لانتصارات أكتوبر المجيدة.

وحسب بيان للمتحدث العسكري، الثلاثاء، عبر صفحته الرسمية، على “فيسبوك”، يضم المعرض العديد من الأجنحة والمعروضات في مجالات الثقافة العسكرية والفنون التشكيلية والصور التي وثقت مراحل حرب أكتوبر، ودور القوات المسلحة في دعم مقومات التنمية الشاملة للدولة في كافة المجالات.

كما يشتمل المعرض على مجموعة من المراجع والكتب التاريخية والموسوعات والإصدارات الثقافية التي تناولت حرب أكتوبر بمشاركة الهيئة العامة للاستعلامات ووزارة الثقافة، وعدد من المؤسسات الصحفية والإعلامية ودور النشر المصرية والعربية، بجانب أبرز الأنشطة البحثية بالقوات المسلحة والكليات والمعاهد العسكرية والجامعات المصرية.

ويحتوي المعرض على جناح للأسلحة والمعدات التي شاركت في حرب أكتوبر، ويضم نماذج للأسلحة والمعدات التخصصية للأفرع الرئيسية للقوات المسلحة والهيئات والإدارات، فضلاً عن جناح للأنشطة الفنية والفنون التشكيلية الذي يضم عددًا من اللوحات الزيتية وأعمال وإبداعات المقاتلين من قيادة قوات الدفاع الشعبي والعسكري وإدارة المتاحف العسكرية وطلبة الجامعات والمدارس.

كما شارك بالمعرض جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة بجناح يضم كافة منتجات الجهاز والتي تقدم للزوار بأسعار مخفضة.

ويشتمل معرض “ذاكرة أكتوبر 2018” هذا العام مسرح ثقافي فني لتقديم العروض الفنية والموسيقية والغنائية بمشاركة الموسيقات العسكرية والهيئة العامة لقصور الثقافة والفرق الطلابية بعدد من الجامعات المصرية.

حضر مراسم الافتتاح اللواء عاصم عبد المحسن مساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة ونائب رئيس هيئة البحوث العسكرية وعدد من رموز الفكر والثقافة والإعلام وعدد من قادة القوات المسلحة وطلبة الكليات والمعاهد العسكرية، وعدد من طلبة المدارس والجامعات.