«التعليم» تفتح تحقيق عاجل في واقعة «تحرش» مدرس بطفلة في العاشر من رمضان

الشرقية- محمد حسان
أصدر رمضان عبدالحميد، وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالشرقية، قرارا بفتح تحقيق عاجل في واقعة إتهام مدرس لغة عربية بإحدى المدارس الرسمية للغات، بالتحرش بطفلة ومحاولة هتك عرضها، وذلك في أثناء إنعقاد “درس خصوصي” مع زوجته داخل منزله.

كان اللواء أحمد زكي، مساعد مدير أمن الشرقية لفرقة الجنوب، تلقى إخطارًا من العميد خالد فرج، مأمور قسم شرطة أول العاشر من رمضان، يفيد بورود بلاغًا من أسرة الطفلة “ي.ع.س” 6 سنوات، يتهمون فيه “إبراهيم.ع.ع” مدرس، بالتحرش بالطفلة ومحاولة هتك عرضها، بعدما حضرت الطفلة لتلقى الدرس لدى زوجته “مدرسة هي الأخرى”، داخل منزلهما بدائرة القسم.

وتبين من التحريات الأولية صحة الواقعة، فيما تم ضبط المتهم، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 10569 إداري أول العاشر من رمضان لسنة 2019، إلا أن أسرة الطفلة وافقت على إجراءات التصالح، قبل أن تقرر النيابة العامة إخلاء سبيل المتهم وحفظ التحقيقات.