الإسماعيلى يبدأ الحلم العربى أمام أهلى بنى غازى..الليلة

كتبت – إيمان طرطور 

يفتتح فريق الإسماعيلى مع دقات السادسة مساء اليوم الجمعة مشواره بمنافسات كأس زايد للأندية الأبطال بمواجهة أهلى بنى غازى الليبى على ستاد الاسماعيلية فى منافسات دور الـ 32 للبطولة وسط حضور جماهيرى يقارب الـ7 الأف مشجع على أن يقام لقاء الإياب في دولة تونس أواخر الشهر الجارى بسبب الاحداث السياسية التي تمنع دولة ليبيا من استضافة اللقاء ، ويدخل الاسماعيلى مباراة الليلة بحثاً عن تحقيق فوز يضمن له الصعود للدور التالى للبطولة التى يحلم الدراويش بالتتويج بلقبها لإستعادة ذكريات التألق فى البطولة العربية لاسيما نسخة 2004 التى تمكن الفريق الأصفر خلالها من الصعود للمباراة النهائية قبل أن يخسر اللقب لصالح الصفاقسى التونسى 4-3 بركلات الترجيح بعد انتهاء مباراتى الذهاب والإياب بالتعادل السلبى ، وأسند الإتحاد العربى إدارة مباراة الاسماعيلى وأهلى بنى غازى للمغربى رضوان جيد.

ويحلم عشاق الرداء الأصفر بتحقيق إنطلاقة قوية للدراويش بداية من مباراة الليلة لإستمرار حلم الفوز بالبطولة والصعود لمنصات التتويج التى غاب عنها الدراويش منذ 17 عاماً فضلا عن الجوائز المالية لكأس زايد حيث يحصل النادى الفائز بلقب البطولة على ستة ملايين دولار، ووصيفه على 2.5 مليون دولار ، ويتسلح الإسماعيلى فى مباراة الليلة بالصفقات الجديدة التى أبرمها والتى أحدثت تغييراً جذرياً فى شكل الفريق الأصفر بعد التعاقد مع بيكيتى سيلفا من الشعلة السعودي وأحمد مدبولى ومحمود عبد العاطي دونجا من الزمالك بالإضافة لشراء شيلونجو بشكل نهائى من سموحة فضلا عن التعاقد مع العراقي همام طارق وخليل حجي نيمار فى صفقة انتقال حر ومحمد حمدى زكى من سموحة وإبراهيم أبو اليزيد من الداخلية ومحمد سيد مخلوف لاعب وسط الدخلية والمعار من نادى الزمالك بالإضافة للتعاقد مع محمد أحمد كماتشو مدافع وظهير أيمن الزمالك السابق ومحمود عبد المنصف حارس مرمى ناشئى الزمالك وتمديد تعاقد السداسى عبد الرحمن مجدى لاعب الفريق و محمد فوزى ومحمد مجدى حارسا الفريق ومدحت فقوسة وأحمد أيمن ومحمد صادق لمدة 5 مواسم .

ويطمح الصربى ميودراج المدير الفنى للإسماعيلى فى ترك إنطباع جيد مع أول مباراة يقود فيها الفريق فنياً الليلة بعد التعاقد معه منذ أيام قليلة مستنداً لتاريخه الطويل فى التتويج بالبطولات حيث تمكن من حصد 10 ألقاب متنوعة مع الفرق التى تولى تدريبها وعلى رأسها الصفاقسى التونسى الذى قاده للتتويج بالبطولة العربية نسخة 2000 .

ومن جانبه حذر ميودراج لاعبى الاسماعيلى من الاستهانة ببطل ليبيا فى ظل النتائج المتواضعة التى حققها الفريق على مستوى المباريات الودية التى خاضها بالقاهرة منذ وصوله حيث خسر من حرس الحدود بهدف دون رد ثم من النصر القاهرى بثلاثة أهداف مقابل هدف وهى النتائج التى دفعت المدرب الصربى لإطلاق نوبة تحذير للاعبيه من خطورة الاستهانة بالخصم .

ويبدو التشكيل المتوقع للاسماعيلى أمام أهلى بنى غازى الليبى : “محمد فوزى وإبراهيم أبو اليزيد وباهر المحمدى ومحمد مجدى وأسامة إبراهيم ومحمود دونجا وعماد حمدى وبيكيتى سيلفا وأحمد مدبولى ومحمد حمدى زكى ومحمد الشامى”