الدقهلية_محمد عادل حبيب

يعاني أهالي قرية ميت طريف التابعة لمجلس ومدينة دكرنس- محافظة الدقهلية، من عدم وجود شبكة صرف صحي بمعظم شوارع القرية، وهناك ناحيه أخرى تسمى بر المنشية لم يوجد به صرف صحى على وجه الاطلاق، الأمر الذي تسبب في تصدع وانهيار بعض المنازل، وتحولت الشوارع إلي برك ومستنقعات، واختلطت مياه الشرب بالمجاري، كما انتشرت العديد من الأمراض الضارة بالصحة.

ونشاد الأهالي محافظ الدقهلية، بسرعة  التدخل لحل هذه المشكلة.

حيث ارسال الموطن «محمد محمود سليمان» احد أهالي قرية ميت طريف، التابعة لـــ مركز دكرنس، محافظة الدقهلية، شكوى وذلك الى رئيس مجلس مدينة دكرنس، والدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، وهذا بسبب مياه الصرف الصحى بالقرية .

 يقول في نص الشكوى ، أنقذونا من كارثة مياه الصرف الصحى التى تهدد منازل القرية بالإنهيار، ونحن اهالى قرية ميت طريف التابعة إلى مركز دكرنس ، لقد أصبحنا نعانى نحن اهالى القرية وذلك من مياه الصرف الصحى .

 وهذا يرجع إلى عدم إهتمام المسؤولين عن تطهير خطوط الصرف الصحى، وعدم قيام المسؤول عن تشغيل البياره بعمله، مما تسبب فى تسرب مياه الصرف الصحى تحت المنازل بالقرية.

 وأضاف .. إننا أعلمنا قبل ذلك المسؤولين والعاملين بالصرف الصحى، ومجلس ومدينة دكرنس  ولكن قالو ( عادى بدون اى جدوى )  وخاطبنا المسؤولين مرارا وتكررا ، لذا نرجو إن تصل هذه الشكوى إلى محافظ الدقهلية .‎

وأوضح الشاكى أن قرية ميت طريف هى القرية الام للوحده المحلية بميت طريف، التابعة لرئاسة مركز ومدينة دكرنس، محافظة الدقهلية، وأن ماتم إنجازه من أعمال الصرف الصحى على مدار الخطط السابقة لا يتعدى 40 % من الأعمال وأن باقى الشوارع تم تركيبها عشوائيآ بمعرفة الأهالى، والمسؤولين عن شبكة الصرف الصحى بالقرية فى وادى وأهالى القرية فى وادى أخر، بالرغم من قيام الشركة بتحصيل الصرف الصحى من الأهالى مع فاتورة المياه، ومنشاة ميت طريف لم يتم عمل صرف صحى لها حتى الآن.

شاركونا في تحرير المواد الصحفية المنشورة على الموقع، بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة، لنشرها بالموقع باسم القراء على “واتساب” رقم 01023773586